إعلان علوي

الحارس كاسياس يتعرض لنوبة قلبية خلال الحصة التدريبية الصباحية وحالتة مستقرة

الحارس كاسياس يتعرض  لنوبة قلبية خلال الحصة التدريبية الصباحية وحالتة مستقرة 


كشفت صحيفة “آس” الإسبانية أن حارس المرمى الإسباني إيكر كاسياس طمئن عشاقه على حالته الصحية. وبعث كاسياس برسالة هاتفية نصية لأقرب أصدقائه، وأسرته، وأصدقائه، بمجرد تمكنه من التقاط هاتفه المحمول بعد خضوعه لقسطرة بعد تعرضه لاحتشاء عضلة القلب الحاد يوم الأربعاء ، أثناء تدريبات بورتو.



وعانى كاسياس من نوبة قلبية خلال الحصة التدريبية الصباحية، وقام على الفور بالذهاب إلى المستشفى، وبعد تدخل الأطباء السريع، أصبحت حالته مستقرة وفقاً للبيان الذي نشره النادي البرتغالي.
بمجرد ظهور خبر تعرض إيكر كاسياس إلى أزمة قلبية، كان هناك طوفان من المودة، والتشجيع، لحارس المرمى من مختلف أنحاء العالم، من أندية، ولاعبين كبار، وعشاق، ووسائل إعلام مختلفة.
حرص البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف يوفنتوس الإيطالي، على دعم زميله السابق إيكر كاسياس، حارس مرمى بورتو.
وكتب رونالدو عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي "إنستجرام"، رسالة دعم لكاسياس، وقال: "الكثير من القوة لك يا صديقي، أتمنى أن تتعافى قريبًا".
وسبق لكريستيانو رونالدو أن لعب بجوار إيكر كاسياس، في ريال مدريد، في الفترة من 2009 إلى 2015، وهو العام الذي رحل فيه كاسياس إلى بورتو.
وبحسب صحيفة ماركا الإسبانية، كاسياس يعاني من انسداد في الشريان التاجي، لكن هذه الأزمة لم تشكل خطر على حياته، خصوصاً أنه تم تدارك الأمر مبكراً وخضع لعملية القسطرة، لكنه لن يعود للملاعب حتى الموسم المقبل.

وكتب كاسياس في رسالته: “أنا بخير..”

ووفقاً لنفس المصدر إيكر كاسياس تجاوز مرحلة الخطر. في الواقع ، كان قادرًا على استقبال زيارات من أصدقاء مثل ألبرتو بوينو ، الذي يلعب في بوافيستا، وأوليفر توريس ، زميله في فريق بورتو. وأبلغ اللاعبان ، عند خروجهما من المستشفى حيث يرقد إيكر كاسياس وسائل الإعلام أن حارس المرمى بحالة جيدة.

ليست هناك تعليقات