إعلان علوي

رايو فايكانو يسقط ريال مدريد بهدف وحيد في الجولة 35 من الدوري الاسباني

رايو فايكانو يسقط ريال مدريد بهدف وحيد في الجولة 35 من الدوري الاسباني

في ظل التقلبات الشديد والتخبطات لدي نادي العاصمة الاسبانية ريال مدريد في هذا الموسم الذي لم يحقق المطلوب والا الرغبة الكبيرة لهذا النادي في تحقيق الالقاب وعدم استقرار الجهاز الفني للنادي وعوامل اخرى منها رحيل المدرب الفرنسي زيدان الذي حقق دوري الابطال مع ريال مدريد وحقق رقم قياسي في هذا البطولة حيث يتصدر هذة البطولة برصيد 13 وكذلك رحيل نجم ريال مدريد الاول رونالدو الي نادي العاصمة الايطالية يوفنتوس اصبح الريال يلعب بدون روح الفريق وعدم تركيز كبير حيث خير من جميع بطولات هذا الموسم ولم يحقق أي شي وهذا الامر الذي لا يتقبلة جماهير النادي المتعطشة لتحيق  جميل الالقاب واصل ريال مدريد نتائجه السلبية في الليجا، بالخسارة بهدف دون رد أمام مضيفه، رايو فايكانو، مساء اليوم الأحد، ضمن الجولة الـ35 من البطولة.

وسجل أدريان إمباربا هدف رايو فايكانو الوحيد، من ركلة جزاء في الدقيقة 23، بينما فشل ريال مدريد في التسجيل، للمباراة الثانية على التوالي.

وبهذا الانتصار، رفع رايو فايكانو رصيده إلى النقطة 31، ليقفز للمركز الـ19 في جدول ترتيب الليجا، فيما تجمد الريال عند 65 نقطة، في المركز الثالث.


ويمكن القول بأن مباراة الليلة كانت متكافئة إلى حد كبير سواء على مستوى الاستحواذ على الكرة أو التسديد على المرمى، ولكن رايو هو من استطاع التسجيل وحسم النقاط الثلاث لصالحه، ليواصل الريال سقطاته ونتائجه المخيبة في الليجا، حتى بعد تغيير المدرب للمرة الثانية وتعيين أسطورة الكرة الفرنسية.



وفضل المدير الفني الفرنسي زين الدين زيدان منح الفرصة للعديد من اللاعبين الذين لا يشاركون بصفة منتظمة مثل ماركوس يورنتي وداني سيبايوس في وسط الملعب وماريانو دياز المهاجم الإسباني في خط الهجوم.
جاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 23 من عمر الشوط الأول من خلال ركلة جزاء نفذها بنجاح اللاعب أدريان بلازكيز.
أهدر الويلزي جاريث بيل فرصة تسجيل الهدف الأول، حيث استقبل تمريرة عرضية من زميله ماريانو دياز، في الدقيقة 20، لينفرد بجارسيا لكنه سدد برعونة ليتصدى الحارس للكرة.
ولجأ حكم المباراة إلى تقنية الفيديو، بعد مطالبات لاعبي رايو فايكانو بالحصول على ركلة جزاء، بسبب تدخل فاييخو على جويرا، قبل أن يعلن الحكم أحقية أصحاب الأرض بالركلة، لينفذها إمباربا بنجاح، على يمين الحارس كورتوا، في الدقيقة 23.
وسجل ماريانو دياز مهاجم ريال مدريد هدفا، في الدقيقة 38، لكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل، وتأكد الحكم من القرار بعد اللجوء لتقنية الفيديو.
وقرر زيدان الدفع بإبراهيم دياز بدلا من داني سيبايوس، لتتحول طريقة اللعب إلى (4-2-3-1)، بوجود إبراهيم على الطرف الأيمن، وبيل على الطرف الأيسر، ومودريتش كصانع ألعاب، خلف المهاجم الصريح ماريانو دياز.
وتفوق رايو فايكانو في الشوط الثاني على مستوى الاستحواذ، والانتشار الجيد على أرض الملعب، ونجح في إحراج ريال مدريد ومنعه من العودة.

تكتيك المدرب حيميز ضد ريال مدريد

بينما نجح خيميز مدرب فايكانو في اختيار تغييراته، حيث حافظ على نسق الأداء، وأغلق المساحات بين الخطوط، وقتل كل محاولات الميرينجي للعودة.

ليست هناك تعليقات