إعلان علوي

ليستر سيتي يتلاعب بارسنال بثلاثية نظيفة في الدوري الانجليزي

ليستر سيتي يتلاعب بارسنال بثلاثية نظيفة في الدوري الانجليزي


حقق ليستر سيتي فوزاً مهماً على حساب نظيره وضيفه آرسنال ب
نتيجة ثلاثة أهداف مقابل لا شيء في المباراة التي جمعتهما على ملعب كينج باور ستاديوم ضمن منافسات الأسبوع السادس والثلاثون من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز.
وواصل آرسنال نتائجه الكارثية وسقط خاسراً للمرة الثالثة على التوالي بعد خسارته الأسبوع الماضي مرتين على يد كريستال بالاس وولفرهامبتون، ليضع نفسه في أزمة حقيقية في ظل الصراع الشرس الذي يشهده البريميرليج على التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم القادم.
وسجل ثلاثية ليستر سيتي كل من يوري تيليمانس (59) وجيمي فاردي (86- 95)، لتتعرض أمال أرسنال في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل لضربة كبيرة.

وارتفع رصيد ليستر سيتي إلى 51 نقطة في المركز الثامن، بينما تجمد رصيد أرسنال عند النقطة 66 في المركز الخامس.


المباراة بدأت سريعاً جداً، حيث قدم الفريقان نوايا هجومية منذ الدقيقة الأولى من عمر اللقاء خصوصاً من جانب فريق آرسنال الدي يحتاج للنقاط الثلاث بقوة في ظل المنافسة الشرسة على المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا.
وشهد الشوط الأول ضياع العديد من الفرص من جانب الفريقين بالإضافة إلى تألق واضح من جانب حراس المرمى الألماني لينو والدنماركي كاسبر شمايكل.
وكاد جيمس ماديسون أن يفتتح التسجيل لليستر سيتي في الدقيقة 28، بعدما تلقى تمريرة سحرية من جيمي فاردي وضعته وجهًا لوجه بحارس أرسنال، إلا أن لينو تصدى للكرة وأخرجها لركلة ركنية، ليعود لينو ويتألق مرة أخرى في التصدي لرأسية صعبة من نديدي من تلك الركلة الركنية.

وإنفرد فاردي بلينو في الدقيقة 32 وحاول وضع كرة ساقطة، إلا أن تسديدته ذهبت أعلى المرمى، وفي الدقيقة 35، ومن هجمة مرتدة مرر بيير إيمريك أوباميانج كرة إلى إيوبي الذي إنفرد بشمايكل، ولكنه سدد كرة أرضية ضعيفة تصدى لها الحارس الدنماركي.

وفي الدقيقة 36 أشهر حكم المباراة مايكل أوليفر البطاقة الصفراء الثانية في وجه مدافع أرسنال مايتلاند نيلس بعد تدخله العنيف على ماديسون، لتتواصل معاناة المدفعجية بإكمال المباراة بعشر لاعبين.

نهاية الشوط وتألق كبير من الحارس لينو


وبعدها استغل ليستر سيتي النقص العددي في صفوف آرسنال وبدأ أصحاب الأرض بالضغط وتهديد مرمى الجانرز ولكن تألق الألماني لينو الذي تصدى إلى 5 كرات في الشوط الأول كان سبباً في إنهاء الفترة الأولى بالتعادل السلبي.
ومع بداية الشوط الثاني، أخرج مدرب أرسنال أوناي إيمري لاعبه إيوبي ودفع بالمدافع لوران كوتشيلني، وفي الدقيقة 59، إفتتح يوري تيليمانس التسجيل لليستر سيتي بعدما تلقى كرة عرضية من ماديسون، ليسدد رأسية متقنة وقف لينو ساكنًا أمامها.

حيمي يسجل الاهداف أمام دفاع ضعيف 

وأطلق جيمي فاردي رصاصة الرحمة، بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 86، بعدما إنفرد بالمرمى بعد تمريرة من حارس الفريق شمايكل، ليسدد كرة ساقطة ارتطمت بالعارضة، ومن ثم أكملها بضربة رأسية مسجلًا الهدف الثاني للثعالب.

ولم يكتفي الثعالب بذلك، ففي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع تلاعب ريكاردو بيريرا بدفاع أرسنال ومرر كرة سحرية لفاردي الذي سجل الهدف الثالث، لينتهي اللقاء بفوز ليستر بثلاثية نظيفة.

ليست هناك تعليقات