إعلان علوي

أول ألقاب كريستيانو رونالدو مع اليوفي بعد تحقيق اليوفي الفوز علي فيورنتينا

أول ألقاب كريستيانو رونالدو مع اليوفي  بعد تحقيق اليوفي الفوز علي فيورنتينا


توج نادي يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي، بعد فوزه على فيورنتينا، اليوم السبت، بنتيجة 2-1، في إطار الجولة الـ 33 من عمر الكالتشيو.

وكتب ماكس أليجري صفحة جديدة في تاريخه مع يوفنتوس، بتحقيق اللقب الخامس توالياً له، والسادس في مسيرته بإضافة اللقب الذي حققه مع ميلان موسم 10/11، قبل انفصاله عنهم بطريقة غير ودية، ليؤكد فيما بعد خطأ ميلان في التخلي عنه.

افتتح نيكولا ميلينكوفيتش، أهداف المباراة في الدقيقة 6 لصالح فيورنتينا، فيما تعادل أليكس ساندرو في الدقيقة 37 لليوفي، وضاعف بيزيلا النتيجة ليوفنتوس، بالخطأ في مرماه، في الدقيقة 53.

وبهذا الفوز ضمن يوفنتوس، حصد لقب الكالتشيو بعد وصوله للنقطة رقم 87، بفارق 20 نقطة عن نابولي بالمركز الثاني، فيما تجمد رصيد فيورنتينا عند 40 نقطة بالمركز العاشر.

انضم أليجري إلى ميلان قادماً من كالياري في 25 يونيو 2010 ، في الموسم الأول من توليه المسؤولية ، قاد أليجري ميلان إلى أول لقب في الدوري الإيطالي منذ عام 2004 ، مقابل الفشل في تجاوز الدور نصف النهائي من كأس إيطاليا ، حيث خسر أمام باليرمو (4ـ3). وتأهل الفريق أيضًا إلى مرحلة خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا، حيث تم استبعادهم من قبل توتنهام.

أليجري يواصل تحقيق الالقاب مع اليوفي 

واصل أليجري النجاح في موسمه الثاني بقيادة ميلان إلى الفوز بلقب السوبر الإيطالي السادس بالانتصار على غريمه إنتر ميلان بهدفين لواحد في مباراة أجريت في بكين في 6 أغسطس 2011. لكن الفريق تلقي ضربتين قويتين بالخروج من دور نصف نهائي كأس إيطاليا على يد يوفنتوس، ومن دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا على يد برشلونة.

تفاصيل المباراة واليوفي بطل الدوري الايطالي 


المحاولة الأولى في المباراة، جاءت في الدقيقة الثالثة، بعد انطلاقة أليكس ساندرو، حيث مرر عرضية أرضية أبعدها ميلينكوفيتش قبل أن تصل إلى كريستيانو رونالدو.

وفي الدقيقة 4، أهدر كريستيانو فرصة مزدوجة بعد عرضية من بيرنارديسكي قابلها الدون بتسديدة مرت بعيدة عن المرمى، لتصل مجددًا إلى بيرنارديسكي الذي راوغ داخل المنطقة ومرر إلى رونالدو أمام المرمى، إلا أن الأخير سقط مطالبًا بركلة جزاء. 

وتمكن فيورنتينا من أول فرصة له، من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 6، عن طريق نيكولا ميلينكوفيتش، الذي بدأ الهجمة بتمريرة من على حدود منطقة الجزاء إلى كييزا، الذي مرر عرضية أرضية تصدى لها تشيزني، لترتد إلى لاعب الفيولا ويضعها داخل الشباك.

ونجح أليكس ساندرو في تعديل النتيجة ليوفنتوس بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 37، بعد ركلة ركنية نفذها بيانيتش، قابلها ساندرو برأسية في المرمى.

وتقدم يوفنتوس بالهدف الثاني في الدقيقة 53، عن طريق بيزيلا لاعب فيورنتينا، بالخطأ في مرماه، بعد مجهود فردي من رونالدو في الجانب الأيمن، الذي مرر الكرة أمام المرمى، ليضعها المدافع داخل الشباك.

وواصل فيورنتينا محاولاته لإدراك هدف التعادل، وعبر المتألق فيديريكو كييزا، سدد اللاعب تصويبة قوية أرضية من خارج منطقة الجزاء بالدقيقة 61، وصلت للحارس تشيزني. 

ليست هناك تعليقات