إعلان علوي

لاتسيو يقهر ميلان يودع من نصف نهائي كأس أيطاليا بهدف وحيد

لاتسيو يقهر ميلان يودع من نصف نهائي كأس أيطاليا بهدف وحيد


بلغ لاتسيو المباراة النهائية من كأس إيطاليا، عقب فوزه على ميلان، بنتيجة (1-0) في المباراة التي جمعتهما اليوم الأربعاء، بملعب سان سيرو، في إياب الدور نصف النهائي من المسابقة.

وأحرز خواكين كوريا، هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 58 من اللقاء، ليقود فريقه للنهائي المُرتقب، وينتظر الفائز من مواجهة فيورنتينا وأتالانتا، الذي يقام غدًا الخميس على ملعب الأخير.


ودخل ميلان اللقاء بالتشكيل التالي: بيبي رينا، موساكيو، كالدارا، رومانيولي، كالابريا، كيسي، باكايوكو، لاكسالت، سوسو، بيونتيك، كاستييخو.
فيما دخل الضيوف لاتسيو بالأسماء التالية:
ستراكوشا، لويس فيليبي، أتشيربي، باستوس، رومولو، ميلينكوفيتش سافيتش، لييفا، لويس ألبيرتو، لوليتش، كوريا، إيموبيلي.

بداية المباراة والحذر الشديد 

المحاولة الأولى في المباراة جاءت بالدقيقة السابعة، بعد ركلة حرة ثابتة من مسافة بعيدة، مرر لويس ألبيرتو كرة عرضية وصلت إلى ميلينكوفيتش سافيتش الذي سدد كرة ضعيفة وصلت سهلة لأيدي الحارس رينا.

وفي الدقيقة 8، تلقى سيموني إنزاجي، مدرب لاتسيو، ضربة موجعة بعد إصابة الصربي ميلينكوفيتش سافيتش، لاعب الوسط، إثر سقوطه بطريقة خاطئة على ساقه، ليكمل المباراة قبل أن يخرج في الدقيقة 15، ويحل محله ماركو بارولو.

وبالدقيقة 26، واصل لاتسيو محاولاته، وحاول شيرو إيموبيلي مهاجم النسور، مباغتة بيبي رينا، حارس ميلان، بعدما سدد شيرو تصويبة أرضية قوية من خارج منطقة الجزاء، وصلت في منتصف المرمى بأيدي رينا. 

وأنقذ بيبي رينا، مرماه من هدف مؤكد للاتسيو بالدقيقة 51، بعد تصويبة من لوكاس لييفا من مسافة بعيدة، أنقذها رينا ببراعة وأبعدها عن مرماه، ومجددًا عن طريق باستوس، وضع كرة رأسية فوق المرمى.

هجمة مرتدة تأتي بالهدف لاتسيو 

وجاء الهدف من ضربة ركنية خاطئة لميلان، حولها لاتسيو إلى هجمة مرتدة سريعة جعلت المهاجم الأرجنتيني الشاب خواكين كوريا وجهاً لوجه مع الحارس الإسباني بيبي رينا، ليضعها بين قدميه في الشباك.
وبهذا الفوز تأهل لاتسيو إلى نهائي كأس إيطاليا لمواجهة الفائز من نصف النهائي الثاني بين أتلانتا وفيورنتينا، حيث كان لقاء الذهاب على أرض الفيولا قد انتهى بثلاثة أهداف لمثلهما.

ليست هناك تعليقات